كلب جريح في الضبيه ينقذه ضابط في الجيش اللبناني

مشاركة


لبنان اليوم

"إليسار نيوز" Elissar News
تكفل ضابط من الجيش اللبناني بكلفة علاج كلب من نوع بيتبول، بعد إصابته بجراح إثر إطلاق النار عليه في الضبيه، بينما توارى مطلق النار عن الأنظار.
وفي التفاصيل قال الدكتور مارك كاييس وهو طبيب أسنان ولكنه ناشط في مجال الرفق بالحيوانات لموقعنا "إليسار نيوز": "أفلت الكلب من رسنه وخرج إلى الشارع، ما عرضه لهذا الحادث المؤسف، قد يكون أخاف الشخص المذكور، ولكن لا شيء يبرر إطلاق النار على الحيوانات الأليفة أو الشاردة، ووفقا لتعميمات وقرارات من وزارة الداخلية والبلديات".
وأشار كاييس إلى أنه "إثر الحادث نشرنا هذا الخبر على صفحة مختصة بإنقاذ والعناية بالكلاب بدءا من منطقة بصاليم DOB: Dogs Of Bsalim and beyond، ولها صفة توعوية وأمور تخص مربي الكلاب وكيفية العناية بها وعلاجها، وبعد نشرها تفاعل أحد الناشطين وهو ضابط في الجيش اللبناني، وتبرع بالمبلغ كاملا الذي بعد التواصل من قبل القيمين على الصفحة وعبر أحد العاملين بمستشفى Animal House تم حسمها بنسبة 30 بالمئة".
وقال كاييس: "نعاني كلنا من الأزمة الإقتصادية، وخصوصا من ناحيتنا لجهة علاج وغذاء الحيوانات الأليفة، ولدينا تكاليف كبيرة، خصوصا مع ارتفاع عدد حالات التعدي على هذه الحيوانات فضلا عن التخلي عنها، نحاول قدر استطاعتنا ولكن الوضع صعب".
وعن حال الكلب حاليا، أجاب كاييس: "وضعه مستقر ويتعافى، علما أنه أصيب بشظايا كثيرة من السلاح (الجفت) الذي أطلق النار منه، وتمكن الطبيب المعالج من إخراج معظمها، ولكن هذا الكلب بنيته قوية، ومن المتوقع أن يشفى سريعا".

ملاحظة: 

ورد خطأ سابقا أن مكان إطلاق النار في بصاليم ولكن بعد تواصل الدكتور كاييس معنا تبين أن الحادثة حصلت في الضبية فاقتضى التوضيح، ولكن الضابط ينتمي لمجموعة الناشطين في بصاليم ومن سكانها.







مقالات ذات صلة