مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية Lari تحذر من قطع الاشجار

مشاركة


لبنان اليوم

 

في ظل الازمة الاقتصادية المدمرة، والأنباء عن توقف الدعم على المحروقات ، والإرتفاع في أسعار المازوت، ومع اقتراب فصلي الخريف والشتاء مع البرودة، وتخوفا من موسم الحرائق الذي يستمر حتى أواخر  شهر تشرين الاول/أكتوبر، كما وحذرت المصلحة من حرائق مفتعلة بهدف استعمال الاشجار المحترقة حطباً.

حذرت مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية Lari من عمليات قطع للاشجار في كافة مناطق لبنان، بغرض استعمالها وقودا للتدفئة، وخصوصا الأشجار المعمرة من لزاب، سنديان،أرز، صنوبر وغيرها

ودعت المصلحة المعنيين والقوى الامنية منع قطع ونقل الحطب، حيث تمر الشاحنات المحملة بالحطب المقطوع على الحواجز الأمنية دون تدقيق أو توقيف، وأشارت المصلحة أنه في العام الماضي، أرسلت المصلحة عبر وسائل الاتصال الاجتماعي صوراً لشاحنات تمر ليلاً على الحواجز الامنية بكل سهولة بدون مساءلة أو محاسبة.







مقالات ذات صلة