الريس: لتنفيس الاحتقان وحفظ الاستقرار في الجبل!

مشاركة


لبنان اليوم

"إليسار نيوز" Elissar News

أكد مستشار رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي رامي الريس أنه "في كل حادثة تقع في الجبل أو خارجه يؤكد وليد جنبلاط دائماً أن الملاذ الأساسي هو القضاء والدولة"، لافتا إلى أن "ليس هناك هدف للفلَفة أي قضية والدماء التي سقطت تعنينا جميعاً والمطلوب تنفيس الاحتقان وخفض التوتر وحفظ الاستقرار في الجبل".

كلام الريس جاء في مداخلة عبر قناة "الجديد"، وقال: "الجميع تحت سقف القانون والمهم أن يكون الحوار السياسي قائماً وألا يكون هناك أي توتر في الجبل أو أي منطقة لبنانية أخرى"، معتبراً أن "الخلاف السياسي مشروع طالما بقي في الأطر الديموقراطيّة".

وأضاف: "نحن في نظام ديموقراطي حتى إشعار آخر وليس المطلوب التطابق بكل الملفات بين أي حزبين"، مؤكداً ان "لكل طرف رأيه السياسي حيال القضايا المطروحة على المستوى، والحزب التقدمي الاشتراكي لطاما أكد حرصه الدائم على الحوار مع جميع الاطراف وابقاء خطوط الاتصال مفتوحة مع الجميع".

وختم الريس رداً على سؤال أن "الهدف من الجولات التي قمتُ بها بتكليف من رئيس الحزب وليد جنبلاط النقاش مع مختلف الأطراف في حراجة الوضع الراهن ونقل موقف جنبلاط ورؤيته لسبل الخروج من الأزمة الراهنة".







مقالات ذات صلة