حملة من التيار الوطني الحر على كريستين حبيب... بسبب تغريدة!

مشاركة


لبنان اليوم

"إليسار نيوز" Elissar News

تتعرض الإعلامية كريستين حبيب، منذ يوم أمس الاثنين، لحملة منظّمة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بسبب تغريدة نشرتها على حسابها الرسمي عبر "تويتر"، حيث كتبت "لن نكون هنا لنشيّعك... لقد قتلتنا جميعا قبل أن تموت"، بحسب ما أشارت صحيفة "العربي الجديد".

التغريدة غير مقبولة، خصوصا وأنها طاولت أحد رموز البلاد، حضورا وموقعا، لكن ذلك لا يبرر الحملة التي بدأها عناصر من "التيار الوطني الحر" الذين ربطوا كلامها بالشائعة التي طاولت صحّة الرئيس خلال الأيام الماضية، وتحدّثت عن وفاته في الجامعة الأميركية في بيروت، واضعين إيّاها في إطار "إهانة مقام الرئاسة الأولى"!

وعلقت حبيب على الحملة، قائلة: "كثيرة الإهانات التي تصلني هنا. كثيرٌ التجريح والتهديد والتنمّر. كثيرون مَن يحاسبونني على النوايا ويتقيّأون قرفَهم وجهلَهم على صفحتي. لكنّ أكثر ما يفرحني هو عندما يشبّهونني بالبقر أو الكلاب أو الحمير ظانّين أنّ في ذلك إهانة، ما أحلى معشر البقر والكلاب والحمير وحتّى الأفاعي!".

 







مقالات ذات صلة