بماذا اتهم النائب السابق إسماعيل سكرية الحكومة؟!

مشاركة


لبنان اليوم

"إليسار نيوز" Elissar News

وجه النائب السابق الدكتور اسماعيل سكرية اتهاما للحكومة بـ "التهرب من توضيح الدوافع كافة والاولوية التي تدفع بهذه الامواج من العائدين، مع تأكيد قناعتنا في حق كل مواطن لبناني بالعودة متى يشاء، خصوصا أنها فشلت في تأمين أماكن للحجر المراقب من قبلها".

وسأل سكرية في بيان: "لماذا لم تضع الحكومة يدها على المؤسسات الشاغرة من فنادق وأبنية عامة لتحجر فيها الوافدين؟ لماذا لا توضع المستشفيات الحكومية بتصرف الحجر وليس فقط إجراء الفحص المخبري الذي يخطىء بنسبة ثلاثين في المئة".

وقال: "ان عدم قدرة الحكومة على السيطرة على تنظيم شروط عودة العائدين صحيا واداريا دفعنا لتوجيه هذه الاسئلة، لان الخطر الكوروني يتسرب من العائدين للوطن وكثيرهم لا يلتزم جدية الحجر المنزلي".

وختم سكرية: "لحسن حظنا ان كورونا في لبنان أقل عنفا من الخارج "دايت"، وستظهر الايام المقبلة أن مفاعيلها أقل فتكا من جرائم الكارتيل السياسي التي أوصلتنا الى حبل مشنقة صندوق النقد الدولي".







مقالات ذات صلة