حبشي تقدم بإخبار مرفق بالمستندات في ملف الكهرباء: أين الـ 300 مليون دولار؟

مشاركة


لبنان اليوم

"إليسار نيوز" Elissar News

بعيدا من تغريدة عضو تكتل لبنان القوي النائب سيزار أبي خليل، أشار عضو تكتل الجمهورية القوية النائب أنطوان حبشي، في مؤتمر صحافي عقده اليوم (الثلاثاء) إلى أنه "انطلاقا لا من حق كل لبناني بالوصول للحقيقة، أعلن عن تقديمي إخبارا مرفقا بالمستندات في ملف الكهرباء".

وتمنى حبشي من "كل من يملك أي وثيقة تفضح أو تكشف أي فساد في القطاع العام أن يتقدم بها"، لافتا الى ان "الوزير السابق جبران باسيل طرح خطة في 2010 لتأهيل معملي الزوق والجية، وكل الصفقات التي حصلت في هذا الإطار حصلت بالتراضي، وقامت الخطة على التأهيل الاستراتيجي لتعلمنا الوزيرة السابقة ندى بستاني أن المعمل سيفكك، فأين الـ 300 مليون دولار؟".

وتوجه حبشي لوزير الطاقة ريمون غجر، معتبرا انه "من المبكر التوجه للتفاوض المباشر مع شركة "سيمنز" لتأمين معامل انتاج، وباسيل مهد للتعامل مع شركة "نيدز"، وهذه الشركة تقدم خبارتها لوزارة الطاقة، وكل المستشارين في هذه المؤسسة الرديفة هم مستشارين لباسيل ومعظم هؤلاء المستشارين أصبحوا وزراء، ولليوم لم يتم تركيب أكثر من 5600 عدادا ذكيا".

وعن تحسين الجباية، قال: "أنا أعلم أن هنالك فواتير لم تتم جبايتها منذ أكثر من سنة ونصف، فهناك هدر في الجباية بقيمة 400 أو 500 مليون، من المسؤول؟ لا من حسيب ولا من رقيب".







مقالات ذات صلة