لماذا لم يدلِ دياب بتصريح عقب لقائه الرئيس بري؟

مشاركة


لبنان اليوم

"إليسار نيوز" Elissar News

كان يمكن لرئيس مجلس الوزراء الدكتور حسان دياب أن يدلي بتصريح مقتضب من عين التينة من قبيل طمأنة اللبنانيين، خصوصا وأن لقاءه برئيس مجلس النواب نبيه بري سلطت عليه في مسار التطورات السياسية الأخيرة، خصوصا قبيل انعقاد الاجتماع الذي دعا إليه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون يوم الأربعاء لبحث خطة الحكومة الاقتصادية.

كان يمكن لدياب أن يدلي ببضع كلمات من قبيل أن الأمور جيدة وبحثنا في قضايا عدة ونسقنا في العديد من المسائل، على الأقل احتراما للصحافيين الذين انتظروا لينقلوا أجواء اللقاء، إلا أن رئيس الحكومة خيب "صبرهم" ساعة ونصف الساعة.

وغادر رئيس الحكومة قصر عينة التينة متوجهاً إلى سيارته رافضاً الإدلاء بأي تصريح، ما يفتح الباب على الكثير من التأويلات، خصوصا وأن الرئيس بري وإن قرر المشاركة في اجتماع بعبدا، إلا أن لديه الكثير من المواقف حيال هذا الاجتماع.

ويفهم من عدم إدلاء دياب بأي كلمة أن الأمور كانت محتدمة تخللته رسائل عدة من الرئيس بري!

 







مقالات ذات صلة