رئيس السلفادور يفرض حجراً صحياً في كافة أنحاء البلاد رغم خلوها من "كورونا"

مشاركة


صحة وجمال

"إليسار نيوز" Elissar News

على الرغم من أن السلفادور لم تسجل أي إصابة بفيروس كورونا المستجد Covid 19، أعلن رئيس السلفادور نجيب أبو كيلة اليوم الخميس فرض حجر صحي في كافة أنحاء البلاد لمدة 21 يوما على خلفية مخاوف من انتشار الفيروس، ما يعني أنه لن يكون بمقدور أي أجنبي الدخول إلى البلاد ما لم يكن مقيما أو دبلوماسيا.

ويعتقد أن هذا القرار جاء بعد تأكيد إصابة امرأتين بالفيروس في دولة هندوراس المجاورة.

وبحسب قرار الرئيس أبو كيلة، فسيتم إغلاق المؤسسات التعليمية كافة في البلاد، فضلا عن حظر التجمعات التي تضم 500 شخص أو أكثر خلال مدة الحجر الصحي المحددة بـ 21 يوما.

وأشار رئيس السلفادور إلى أن حركة الواردات والصادرات ستستمر على النحو الطبيعي، وكانت السلفادور قد منعت مواطني إيطاليا وألمانيا وكوريا الجنوبية واليابان والصين من دخول أراضيها.







مقالات ذات صلة