قصف بالمدفعية الثقيلة بين تركيا وسوريا في ريف حلب الغربي

مشاركة



"إليسار نيوز" Elissar News


تبادلت نقاط المراقبة التركية والجيش السوري غربي حلب قصفا بالمدفعية الثقيلة، وكانت تركيا قد قصفت بالصواريخ مواقع سورية في ريف حلب الغربي، وبحسب وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا"، فإن الجيش السوري سيطر على قرى في ريف حلب الجنوبي الغربي، بعد معارك مع قوات معارضة للنظام في المنطقة.


وعلى أثر هذا التطور الميداني، أشار قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار إلى أن أنقرة ستتخذ إجراءات ضد الذين لا يمتثلون لوقف إطلاق النار في إدلب، فيما كانت تركيا قد دفعت بتعزيزات عسكرية جديدة إلى حدود ولاية هاتاي مع سوريا، تضم أكثر من 100 دبابة وعربة.


ويبدو أن الأوضاع تتجه للتصعيد أكثر، بعدما أرسل الجيش التركي تعزيزات إلى محافظة إدلب دعما لنقاط المراقبة، ونشر راجمات صواريخ على الحدود السورية قبالة إدلب.


في هذه الأثناء، أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن رئيس أركان القوات المسلحة الروسية فاليري غيراسيموف أجرى اتصالا هاتفيا مع نظيره التركي الجنرال ياشار غولر بحثا خلاله تطورات الأوضاع في إدلب، لافتة إلى أن الجانبين ناقشا القضايا المدرجة على جدول الأعمال الثنائي للهيئات العسكرية الروسية والتركية فيما يتعلق بالوضع في سوريا، خصوصا منطقة خفض التصعيد في إدلب.







مقالات ذات صلة