مساعدة هندية للصين لعلاج "كورونا" بـ "بول البقر وروثها"!

مشاركة



"إليسار نيوز" Elissar News


اختار رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي الأسبوع الماضي تقديم مساعدة للرئيس الصيني شي جين بينغ في معالجة فيروس كورونا الجديد، وهذا أمر ليس بغريب، لكن ما يثير الاستغراب بداهة أن تكون المساعدة، بحسب "وول ستريت جورنال"، تقوم أساسا على تناول بول البقر وروثها حيث "سيوقف ذلك تأثير فيروس كورونا المعدي".


فقد أعلن عن هذه "الوصفة" سوامي تشاكراباني مهراج رئيس منظمة "هندو مهاسابها" الهندوسية التي تأسست قبل قرن من الزمان، وبحسب الصحيفة، فقد زعم مهراج أن الشخص الذي يهتف بتحية لإله هندوسي ويمسح جسده بروث البقر لن يؤثر فيه الفيروس.


والجدير بالذكر أن مهراج شخصية بارزة في الأوساط الهندوسية المتشددة، وله صلة أيدولوجية برئيس الوزراء الهندي. كما أن تصريحه حول فيروس كورونا هو الأحدث في قائمة الوصفات - المشكوك في صحتها - التي قدمها القوميون الهندوس.


وتعتقد هذه المنظمة أن الكثير من العلوم الحديثة نشأت في الهند القديمة، ومنذ صعود حزب بهاراتيا جاناتا الهندوسي إلى السلطة الوطنية في الهند عام 2014، اخترقت المنظمة وجهات نظر الكتب المدرسية، وحتى الخطاب العلمي عندما صرح مودي بأن الهنود القدماء كان لديهم أطفال أنابيب، وفقا لـ  "وول ستريت جورنال".







مقالات ذات صلة