أخبار سارة جدا جدا لنواب "تكتل لبنان القوي" والتيار الحر!

مشاركة



"إليسار نيوز" Elissar News

لا تلاحق نواب تكتل لبنان القوي الأخبار الصادمة وغير المفرحة فحسب، وبالتأكيد طالعهم اليوم أكثر من خبر، أخبار سارة جدا، عن عودة طوعية للنازحين السوريين إلى بلادهم، وفي هذه الخطوة ضمانة تؤكد ألا تغيير ديموغرافيا في لبنان، إلا بنسبة المواليد بين طوائفه، أي أن ميزان "الديموغرافيا" سيكون متصلا بعوامل داخلية متصلة بتنظيم الأسرة.

صحيح أن أعدادا قليلة غادرت اليوم إلى سوريا، لكنها مؤشر أن أحدا لا يريد أن يبقى في لبنان المتهالك باقتصاده ونفاياته وفضائحه، فضلا عن أن إذلال المصارف للمودعين لا يقتصر على اللبنانيين فحسب، فثمة سوريون من غير النازحين غير قادرين على سحب ودائعهم.

 

 

 







مقالات ذات صلة