لبنان "تقدم" من المرتبة الثالثة إلى الثانية عالميا كأكثر دولة مديونية في العالم!

مشاركة



"إليسار نيوز" Elissar News


قبل اندلاع ثورة 17 تشرين 2019، كان لبنان يحتل المرتبة الثالثة بين أكثر الدول مديونية في العالم، مع تجاوز نسبة الدين العام إلى الناتج المحلي نحو 150 بالمئة، وسادت يومها توقعات بارتفاع نسبة الدين بحلول نهاية العام الماضي ومطلع العام الحالي.


وهذا ما تحقق مع إصدار "مؤسسة التمويل الدولية" في واشنطن، بياناً أشارت فيه إلى أن لبنان هو ثاني أكبر دولة مدينة في العالم نسبة إلى ناتجه المحلي الإجمالي بعد اليابان، فيما جاءت السعودية والإمارات بين الدول الأقل مديونيةً.


وبيّن التقرير الذي نشرت ملخصا عنه "وكالة الأنباء المركزية" أن الدَّين الحكومي في اليابان بلغ حوالي 226.3 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي بنهاية الربع الثالث من العام الماضي، وهو الأعلى في الدول المدينة في العالم فيما جاء لبنان في المركز الثاني بمقدار 154.1 بالمئة، كما نقل موقع "إرم نيوز".


وبحسب التقرير، فإن روسيا هي الأقل مديونية في العالم، إذ بلغت نسبة دينها الحكومي للناتج المحلي نحو 15.2 بالمئة، فيما بلغت النسبة في الإمارات 19.9 بالمئة وفي السعودية 21.8 بالمئة، ولفت التقرير إلى أن الدول الأعلى مديونية تشمل أيضا سنغافورة بنسبة 115.4بالمئة وبريطانيا بنسبة 110.3 بالمئة والولايات المتحدة بمقدار 101.8 بالمئة، والبرازيل بنسبة 87.9بالمئة والأرجنتين بنسبة 85.7 بالمئة وباكستان بنسبة 75.6 بالمئة والمجر بمقدار 71.5 بالمئة.


وشملت قائمة الدول ذات الدين المنخفض نيجيريا بنسبة 29.2 بالمئة وتشيلي بنسبة 31.2 بالمئة وتايلاند بنسبة 3.6 بالمئة وجمهورية التشيك بنسبة 34.7 بالمئة وتركيا بمقدار   35 بالمئة.


وجاء في التقرير أن إجمالي الدين العالمي ارتفع بنحو 9.6 ترليون دولار، ليصل إلى 252.6 ترليون دولار بنهاية الربع الثالث مقابل 243 ترليون دولار بنهاية الربع الثالث من عام 2018.


 







مقالات ذات صلة