بيان "هيئة تنسيق الثورة" وتحية لطلبة لبنان!

مشاركة



 


"إليسار نيوز" Elissar News


 


أصدرت "هيئة تنسيق الثورة" بيانا بتاريخ 08/11/2019، والهيئة تؤكد أنها للتنسيق بين مجموعات الحراك وليست ناطقة بإسم الثورة، وتتكون من أكثر من 30 مجموعة ناشطة من مجموعات الحراك الشعبي، وجاء في البيان:


"طلبة وشباب لبنان قالوا كلمتهم .. وأثبتوا للبنانيّين وللعالم مدى وعيهم الوطني، وعمق أصالتهم وحكمتهم وريادتهم في الثورة، وبناءً عليه، وبناءً على استمرار النبض الشعبي العابر للطوائف والمذاهب والمناطق، في بيروت – أمُّ الشرائع وأستاذة العلم والحريّة، وفي طرابلس - فيحاءُ الكرامة، وعلى امتداد المناطق اللبنانيّة كافةً، فإنَّ هيئة تنسيق الثورة تدعوكم لما يلي:


أولاً: تخصيص يوم الأحد 10 / 11 / 2019 (وبصورة خاصة الساعة الرابعة ب. ظ.)، ليكون عرساً وطنياً لتكريم شباب لبنان وطلبة لبنان – أمل الثورة وبناة لبنان الجديد، وتسميته "أحد الشباب والطلبة"، وتدعوكم للمشاركة بفرح في إحياء هذا اليوم المجيد في كل ساحات لبنان.


ثانياً: الدعوة للمشاركة بقوّة في الاعتصامات المتنقِّلة، وبصورة خاصة صباح اليوم الجمعة أمام ديوان المحاسبة في القنطاري، وغداً السبت في تظاهرة المهنيَّات والمهنيَّين الساعة الثالثة ب. ظ.، من العدلية الى ساحة الشهداء.


ثالثاً : دعوة أهل السلطة إلى إنهاء ملهاة التأليف والتكليف ومأساتهما، ونقول لهم "شكِّلوا حكومتكم أو تنحُّوا جانباً"، ليقول الشعب كلمته بها وبكم، ولا تختبئوا خلف شعارات الحوار المضلِّلة، وأنتم القابضون بالحديد والنَّار على كافة مفاصل البلاد والسلطة.


تعلن الهيئة في الختام تمسُّكها التّام بسلميَّة التحرُّكات، وبالسهر الدؤوب على السلم الأهلي، وتحذِّر من مخطّطات أعداء الثورة، للجنوح بها نحو التطرف عبر المندسّين، وتنبِّه إلى أنَّ ما حدث أمس من تخريب، بعيدٌ عن أخلاق الثُّوار والثورة.


عاشت الثورة .. عاش لبنان


 







مقالات ذات صلة