"مجموعة كاياك صيدا" شاركت في "حملة تنظيف الشاطئ اللبناني"

مشاركة



"إليسار نيوز" Elissar News

الرياضة مسؤولية مجتمعية، وهي تجمع بين ظهرانيها القيم المثلى والمناقب، فإذا كان العقل السليم في الجسم السليم، فالمجتمعات السليمة أيضا بحاجة لإرادة أبنائها، بحاجة إلى روح الرياضة أبعد من الترفيه والإفادة الشخصية.

"بهذه الروحية شاركت أمس مجموعة كاياك صيدا" في "حملة تنظيف الشاطئ اللبناني"، وقدمت نموذجا في أن البحر الذي تنعمت وتتنعم بجماله، وهو ميدانها الأرحب، له عليها الحق في أن يكون متألقا بعيدا من كل أسباب التلوث، بالرغم من أن ممارسي "الكاياك" هم الأقل تلويثا بالمقارنة مع الرياضات الأخرى، ولا سيما تلك التي تستخدم فيها الطاقة الأحفورية مثل المراكب الآلية.

الكاياك

ولمن لا يعرف الكثير عن هذه الرياضة، فإن الـ "كاياك" kayak هو نوع من القوارب الصغيرة الأحادية الراكب يكون مدعم بمجذاف ثنائي، أصل كلمة "كاياك" مأخوذ من كلمة كاجاك من اللغة الغرينلاندية، ويعتبر شعب "الأسكيمو" هم أول من استخدم هذه القوارب، واليوم تستخدم في المنافسات الرياضية.

إلا أن رياضة الـ "كاياك" kayak تطورت ولم تعد القوارب تقتصر على راكب واحد فحسب، وهي اليوم تعد من أشهر الرياضات المائية في العالم.







مقالات ذات صلة