مشروبات الطاقة تحمل خطرا صحيا يهدد بالموت الفجائي!

مشاركة



"إليسار نيوز" Elissar News


حذر الخبراء من أن مشروبات الطاقة قد تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب المرتبطة بالموت الفجائي.


واكتشفت دراسة حديثة أن ما بين اثنين إلى أربع علب من مشروبات الطاقة تكفي لزيادة خطر الإصابة بنبض القلب غير الطبيعي الذي يهدد الحياة.


وشملت الدراسة الجديدة التي حللت تأثير مشروبات الطاقة على وظائف القلب، 34 مشاركا من الأصحاء الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و40 عاما.


وطلب منهم شرب 900 مل بشكل عشوائي من مشروبات الطاقة المحتوية على الكافيين خلال ثلاثة أيام منفصلة.


ويحتوي كل من مشروبات الطاقة المختبرة على ما بين 304 و320 ملغ من الكافيين لكل 900 مل.


وقاس الباحثون النشاط الكهربائي لقلوب المشاركين من خلال مخطط القلب الكهربائي، الذي يسجل الطريقة التي ينبض بها القلب وكذلك ضغط الدم.


ووجد الباحثون أن إيقاع القلب لدى المشاركين الذين تناولوا أي نوع من مشروب الطاقة قد تأثر بطريقة ما.


وحذر الخبراء من أنه إذا كانت الفترة الزمنية التي يستهلكون فيها مشروبات الطاقة قصيرة جدا أو طويلة جدا، فقد يتسبب ذلك في زيادة ضربات القلب بشكل غير طبيعي، ما قد يهدد الحياة.


وقال مؤلف الدراسة الرئيسي، الدكتور ساشين أي شا، من جامعة المحيط الهادئ في كاليفورنيا: "وجدنا علاقة بين استهلاك مشروبات الطاقة وضغط الدم وفترة كيو تي (هي فترة الزمن ما بين بداية موجة Q ونهاية موجة T في مخطط كهرباء القلب) وضغط الدم التي لا يمكن أن تعزا إلى مادة الكافيين".


وأضاف: "إننا بحاجة ماسة إلى التحقق في مكون معين أو مجموعة من المكونات في أنواع مختلفة من مشروبات الطاقة التي قد تفسر النتائج التي شوهدت في تجربتنا السريرية".


وتعد هذه أكبر دراسة يتم البحث فيها عن تأثيرات مشروبات الطاقة على القلب وضغط الدم لدى المتطوعين الأصحاء.


ومع ذلك، قام الباحثون فقط بتقييم الآثار قصيرة الأجل لاستهلاك مشروبات الطاقة فقط على المشاركين الأصحاء، وهذا ما يتطلب المزيد من البحث.


المصدر: ذي صان







مقالات ذات صلة