البابا فرنسيس يطلق تصريحات غير مسبوقة حول عمليات الإجهاض

مشاركة


عربي ودولي

"إليسار نيوز" Elissar News

شبه البابا فرنسيس عمليات الإجهاض وكأنها تكليف "قاتل محترف" بإنهاء حياة بشرية، محفزا الأطباء والكهنة على مساعدة العائلات في الحفاظ على أجنتها، طوال فترة الحمل.

وأتت تصريحات البابا فرنسيس خلال كلمة ألقاها في مؤتمر عالمي لمكافحة الإجهاض، عقد في روما، في 26 مايو الجاري، مؤكدا أنه لا يمكن التغاضي عن الإجهاض.

وورد في خطاب البابا خلال المؤتمر: "هل من المشروع قتل حياة بشرية لحل مشكلة ما؟ هل يجوز التعاقد مع قاتل محترف؟.. الجواب متروك لكم".

وتابع البابا فرنسيس مضيفا: "هذه هي الفكرة، الموضوع ليس دينيا، إنه بشري. إنه غير قانوني إطلاقا!".

كما حضر المؤتمر الدولي الذي نظمته الفاتيكان، قرابة 400 شخص، أتوا من 70 بلدا مختلفا، ويمثلون اتحادات أساقفة، أبرشيات، وأطباء.

في عام 2018، كان البابا فرنسيس قد أطلق تصريحات ناقدة بشدة للإجهاض، خلال لقاء مع ناشطين من "جمعية الأسرة الإيطالية"، مشبها إجهاض الأجنة بسبب التشوهات الجنينية المبكرة، بجرائم النازيين ضد الإنسانية.

المصدر: Sputnik News







مقالات ذات صلة