هيئة الغذاء والدواء الأميركية FDA تجيز أول علاج للسرطان من منبعه!

مشاركة



"إليسار نيوز" Elissar News

أعلنت هيئة الغذاء والدواء الأميركية (FDA)، عن إجازة أول دواء في العالم يمكنه معالجة مرض السرطان من منبعه وأصله وللكبار والصغار، بحسب ما أفاد مفوض الهيئة الحكومية.

ويعتمد عقار"فيتراكفي" (Vitrakvi)، على معالجة الطفرات الوراثية (الجينات) للأورام السرطانية، بغض النظر عن نوع المرض أو مكان نشأته.

وقال مفوض الهيئة الأميركية، سكوت غوتليب، إن "التصديق على إجازة وطرح هذا الدواء، خطوة مهمة لعلاج السرطان، لأنه يعالجه من منبعه، ويعالج أساس جينات الأورام السرطانية أيا كان موقع منشأها في جسم الإنسان".

وأكد غوتليب، أن العقار الجديد سوف يساعد مرضى السرطان للحصول على العلاج المناسب، ويساهم عقار "فيتراكفي" في علاج أشخاص يعانون من أورام سرطانية مختلفة، ولكن يمتلكون طفرات وراثية مشتركة.

وقال رئيس مركز تطوير الأدوية المبكر في مركز ميمورال، سلوان كيترينج للسرطان في نيويورك، الدكتور ديفيد هايمان: "تقليديا كان يتم علاج السرطان بناء على أساس مصدر الورم السرطاني، لكن حاليا سيكون العلاج لأي مكان في الجسم لأنك تعالج الجين الأصلي الذي تسبب في ظهور الورم".

وتم تجربة الدواء فعلياً على البشر، وسجلت حالة شفاء طفلة خلال أشهر بعد تناول الدواء، وسوف يطرح الدواء على هيئتين، الأولى في هيئة أقراص أو كبسولات، والأخرى على هيئة دواء شراب للأطفال بشكل خاص.

متى يمكن استخدامه؟

يمكن للأطباء وصف هذا الدواء للمرضى في الحالات التالية:

في حال كان الورم نتيجة جينات "NTRK" شاذة.

- إذا انتشرت الخلايا السرطانية في الجسم، أو إذا كانت الجراحة لإزالة السرطان ستسبب مضاعفات معقدة.

- إن لم تعد هناك طرق علاج أخرى مقبولة، أو إذا لم يستجب السرطان للعلاجات الأخرى وانتشر بشكل أكبر.

- وفي حال وصف الطبيب دواء فيتراكفي للمريض، فيجب أن يجربه أولا على المريض ليتأكد من أنه العلاج المناسب له بجرعات صغيرة، قبل أن يطلب منه استخدامه بكميات أكبر.

ولا يزال من غير المعروف ما إذا كان "فيتراكفي" مناسبا وآمنا للاستخدام، للأطفال أصغر من شهر واحد، حسب ما ذكر موقع "دراغز" الطبي.

قبل أخذ "فيتراكفي" يجب:

إبلاغ الطبيب بالتاريخ الطبي الكامل للمريض، خاصة إذا كان يعاني من مشاكل بالكبد، أو بالجهاز العصبي، أو إذا كان المريض أو المريضة يخططون لإنجاب أطفال، إذ سيؤثر الدواء على الجنين، كما ينبغي إعلام الطبيب إذا كانت المريضة ترضع طفلا.

كيف يتم أخذ الدواء؟

- أولا يجب على المريض الالتزام بشكل تام بتعليمات الطبيب.

- عدم تغيير موعد أو كمية الجرعة، والالتزام بالجرعات التي يحددها الطبيب، إذ من الممكن أن تتغير الجرعة، بحسب التأثيرات الجانبية للدواء.

- الالتزام بإرشادات الطبيب المتعلقة بأخذ الدواء على هيئة كبسولات أو شراب، وجعل الطبيب يشرح كيفية حساب كمية الدواء بدقة (إذا كان شرابا).

- في حال كان "فيتراكفي" على هيئة كبسولات، فيجب أن يتم بلعها، لا سحقها أو مضغها.

- إن تقيأ المريض بعد أخذه جرعة الدواء، فيجب الانتظار حتى موعد الجرعة التالية وأخذها.

إذا نسي المريض تناول جرعة الدواء في موعدها، فليتناولها فور تذكره، شرط ألا يكون موعد الجرعة التالية بعد 6 ساعات، ففي هذه الحالة يتعين الانتظار حتى موعد الجرعة التالية.الأعراض

تشمل الأعراض الجانبية مشكلات في الجهاز العصبي والكبد والتعب، هذا إلى جانب التعب والغثيان والدوار والتقيؤ، بالإضافة إلى الإمساك والإسهال وتراجع القدرة على الإنجاب وخصوصا عند النساء.

 

المصدر: سكاي نيوز



مقالات ذات صلة